الرئيسية / الوحدة العربية / التنصل من العروبة و مسودة الدستور الليبي !

التنصل من العروبة و مسودة الدستور الليبي !

التنصل من العروبة مباراة تتقاذف كرتها كل الأطراف الدولية والإقليمية ، كلها لا أستثني منها أحداً … لكنها ما كانت لتتجرأ على إنفاذ رغباتها القديمة-الجديدة لولا موقف الأقليات الإثنية (كرد وأمازيغ وزنج وتركمان وايزيديين وكلداشوريين ؛؛ حكمة الأرمن والشركس وقتهم من الجنون) ، والأهم لولا سلبية العرب: الغالبية الساحقة من مواطني الوطن العربي الكبير.

سوريا وليبيا وقبلهما العراق وقبل الكل مصر (فعلاً ، ورغم استبقاء الوصف الكذوب) تنزع أو نزعت عنها عروبتها، والغالب ان من شروط واشنجتن القادمة نزع كلمة “العربية” من وصف السعودية والإمارات
تعليق د. كمال خلف الطويل

عن admin

شاهد أيضاً

الطريق إلى الوحدة

محـمَّـد علـي الأتـاسـي في منتصف التسعينيات من القرن المنصرم، أتاحت لي الظروفُ أن أقوم بأول …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *