الرئيسية / أخــبار / مره أخرى : قطع لسان عبد البارى عطوان

مره أخرى : قطع لسان عبد البارى عطوان

————————————————-

حين يفبرك الصهاينة وأولاد الكلب ديفيد وأذناب مافيا الأمبريالية العالمية ومافيا الأخوان ,فيديو يدعون فيه أن السفير الصهيونى فى القاهرة يراقص أبنة الزعيم جمال عبد الناصر فى عُرس أبنها “أحمد “المقام فى منزلها الشخصى وليس فى فنادق 5 نجوم وعلى غير الحقيقه لأن السفير الأسرائيلى غادر القاهره منذ اشهر – فذلك أمر طبيعى فالصهيونية درجت على محاولة أغتيال عبد الناصر فى قبره – وحتى النظام المصرى الذى احتفل بثوره 23 يوليو الناصرية فى السفارة المصرية بتل ابيب داعيا لها نتنياهو ورئيس الكيان الصهيونى كان لمحاولة قتل عبد الناصر الرمز بعد أن لاحظوا ان جمال عبد الناصر مازال فى قلوب الملايين من الشعب المصرى والعربى رغم حوالى النصف قرن على رحيله . أما ان يشارك الصحفى الفلسطينى عبد البارى عطوان فى تلك الحملة بمقال منشور بصحيفته رأى اليوم فذلك مايجعلنا نرميه كما رمى المحصنات بأدعاءات الصهاينة وأعداء فلسطين والأمة العربية ونذكره بما سبق أن قلناه له : ان خلالا (صفات)خمس من تزود بها كفينه من كل وجة وآنسنه فى كل غربة وقربن له البعيد وأكسبته المعاش والأخوان .. أولهن كف الأذى والثانيه حسن الأد ب والثالثه مجانبة الديب والرابعه كرم الخلق والخامسه النبل فى العمل . وأنت ياعبد البارى عطوان 1- لم تكف اذاك عن الشرفاء فسايرت الأعداء وتماهيت معهم فى الكذب والنفاق والأدعاء زورا على ابنة عبد الناصر 2-و لم تكن مؤدبا مع شعبنا العربى فيما صرحت بة فى صحيفة رأى اليوم ,3- وجالست الديابه حين رددت أفكهم وزرهم ومؤامراتهم فى تشويه جمال عبد الناصر الرمز فيما سايرت به الصهاينه من الأدعاء على أسرته4- وكنت عديم الأخلاق فى رمى المحصنات فى تعمد من اجل مرمى الصهاينة -5 ولم تكن نبيلا فى عملك حين تستغل عملك الاعلامى بهذاالمقال الفاجر الذى تفوح منه رائحة الصهيونية والبترودولار هذه الصفات السالفة البيان من تزود بها لكفينه من كل وجه وأنسنه فى كل غربه وأكسبنه المعاش والأخوان ………… ولما ضربت بها عرض الحائط ,فلن يكفيك الله من كل وجه , وستهيم على وجهك فى غربتك ,وستخسر المعاش والأخوان ,,, الا اذا أعتبرت ان المعاش هو البترو دولاروالأخوان هم أخوان الشياطين (أقصد المتأسلمين ).. واسرائيل لم تحتل فلسطين . فبئس ماتزودت به ….فلاعجب بعد ذلك من طول لسانك لكن أعلم ان طويل اللسان على زعيمنا الخالد الذى مازال يعيش فى قلوب الملايين من شعبنا العربى وأسرته ليس له منا الا قطع لسانه من (اللغاليغ)…. ولو بعد حين. محمود كامل الكومى كاتب ومحامى

عن admin

شاهد أيضاً

عمرو موسى.. الرجل الذي فقد ظله وعاش على «كأس» النسيان

السبت، 16 سبتمبر 2017 03:57 م عادل السنهورى يكتب: يبدو أن الزعيم الراحل جمال عبد …

2 تعليقان

  1. عبدالباري عطوان الفلسطيني العامل للجزيره سابقا والزاني المتلبس بحالة الزنا مع مذيعة الجزيره الجزائريه بن قنا يتجرا ويكذب على أسياده بعد ان ترعرع في مخيمات اللاجئين ولولا بطل العروبه المخلد جمال عبد الناصر لكان ما يزال لاجئا في معسكرات الخيام نحن المصريين بذلنا وضحينا الكثير من اجل فلسطين واهل فلسطين ولم يعود علينا منهم الا نكران الجميل دافعنا عنهم (١٥٠ الف شهيد) و ٦٥ عاما ٧٥% من الدخل المصري سلاحا للدفاع عن فلسطين واستضافتهم وتعليمهم وعلاجهم و…….الخ ثم يأتينا هذا الصعلوك الفلسطيني باكاذيب اوعزت اليه من تل ابيب وقطر لإهانة بطل مصر المخلد واهانة شعب مصر باكمله في إبنة عبد الناصر وذريته لعن الله عبد الباري عطوان وامثاله اوعظوا اليه الحمد لله ان عبد الناصر لايزال وسيبقى في قلوب شعب مصر والحمد لله ان بطل مصر الحالي من عشاق المرحوم عبد الناصر وناصري يا ريت احد المحاميين المصريين يفقعك قضية رد شرف على كل اكاذيبك وادعائاتك الملفقه عن ذرية المرحوم عبد الناصر والآن بعد ان اكتشفنا هويتك واصلك اتقي شر مصر ايها النذل ولا تحاول دخول مصر انهم في انتظارك

  2. عبد الناصر يا أخ محمود
    2 نيسان 2017
    لم يكن للمصريين فقط بل كان للعرب من المحيط الى الخليج ولا زالت افكاره وخطبه وحياته وذكراه ملكا للعرب كلها. وحتى لبعض شعوب أسيا وأفريقيا وأمريكيا الجنوبيه والوسطى ايضا . اقرأ التاريخ جيدا قبل ان تحكم.
    لا ولا زال الكثيرون يحتفظون بالكثير من خطبه وبصوره في بيوتهم ويستمعون لأغاني الثوره جميعها ومحفوظه ايضا على اشرطه والكثير من صوره في الأعياد والأحتفالات القوميه في مصر العربيه . فشكرا لك في تجريح وتوبيخ الشعب الفلسطيني كله بسبب شخص واحد.
    يا أخ محمود
    لا يحق لك ان تاخذ الشعب العربي الفلسطيني بجريرة أي واحد سب وشتم ولا حتى مئات الأشخاص (الكتاب وابواق الدعاية الجرباء) لتشتم الشعب العربي الفلسطيني كله. ولا بد انك تعرف جيدا بان هناك ملايين العرب الذين لا زالوا يدينون بالولاء لمصر وجمال عبد النصر حسين (من بني مر بالصعيد) ويذكروه بالخير والحب والولاء له ولثورة 23 يوليو 1952 منذ ان قامت والى يومنا هذا والى الأبد . وهناك فروع في كافة ارجاء الوطن العربي للناصريه وتدين بها وترفع شعاراتها وتحتفل بمؤسسها وافراحها كمبدأ وثوره وعربيه ومؤسسها ومؤسسه عربيه وطنيه.
    لا نريد ان نسمع منك ولا من غيرك عن ماذا قدمت مصر العربيه وناصرها وشعبها الطيب ام الدنيا فنحن نعرف هذا جيدا وأكثر من الكثرين من ابناء مصر ألأخرين والذين يجهلون مصر وعبد الناصر وماذا فعل عبد الناصر لشعب مصر ومن ثم تنكروا له ولا بد وانك تعرف هذا جيدا. وطبعا هؤلاء قله لا ثقة لهم في نفوسهم مثلهم كمثل عبد الباري عطوان وبعضهم اسوأ منه.
    ونحن غيوروين على ثورة 23 تموز العربيه ونحبها ومخلصين لها ونتمنى عودة مصر الى اصلها وقيادتها الحكيمه للعالم العربي تحت اسم الثوره العربيه المصريه وتحت مباديْ ثورة عبد الناصر .
    تحياتي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *